القائمة الرئيسية

الصفحات

تطبيق موبايل ينقذ حياة مواطن بريطاني من السرطان والسبب مفاجئ

إنقاذ مواطن عن طريق تطبيق تطبيق ينقد بريطاني كشف مرض السرطان عن طريق تطبيق مرض السرطان

تطبيق موبايل  ينقذ حياة مواطن بريطاني من السرطان:






المصدر: نيرة صلاح - إرم نيوز


اكتشف الشاب البريطاني مرض السرطان عن طريق تطبيق لم يخطر على باله ان التطبيق ساهم في الكشف
عن مرضه.

ساهم تطبيق للهاتف يُسمى  Skin vision في إنقاذ حياة المواطن البريطاني جيسون شيريدان، الذي يعمل

بأحد المكاتب في مدينة ليفربول بإنجلترا، وذلك بعد تنبيه بأن الشامة الموجودة على ذراعه هي علامة على

إصابته بمرض سرطان الجلد ويجب عليه سرعة استشارة الطبيب المختص.






وبحسب ما نشرته صحيفة ”ديلي ميل“ البريطانية، فإن جيسون شيريدان، (31 عاما) قد لاحظ وجود الشامة على ذراعه الأيسر
لأول مرة في عام 2018، ولكنه لم يرق لها أي اهتمام، وبعد مرور عام كامل على ملاحظته للشامة، وجد لونها يتحول للون الوردي
، وأصبح عرضها 1 سم، لكنه مع مرور الوقت وتحول الشامه لهذا اللون قرر استخدام تطبيق الهاتف بدلا من الذهاب للطبيب.

وقرر جيسون استخدام تطبيق skin vision قبل الذهاب وطلب المساعدة الطبية، وبالفعل أخبره التطبيق أن الشامة الموجودة بذراعه
علامة على إصابته بسرطان الجلد، وعليه سرعة الحصول على المساعدة الطبية و الذهاب لمختص.

   

يقول جيسون إن التطبيق أنقذ حياته وأنه محظوظ باكتشافه المرض في بداياته،كان مضيفا أنه كان يحرص دائما على وضع
الكريمات الواقية من الشمس بسبب بشرته الدهنية، ولهذا لم يفكر أبدا في احتمالية إصابته بمرض سرطان الجلد، وليس لعائلته
أي تاريخ مرضي، لذلك كان في حالة من الصدمة الشديدة و الاندهاش عندما أكد له طبيب الأمراض الجلدية أنه مصاب بسرطان
الجلد في مرحلته الأولى.

ويعتبر تطبيق Skin vision من أحد تطبيقات الذكاء الاصطناعي والذي يلتقط صورا للحالات المرضية مثل الشامات والبقع الجلدية
المعروضة عليه ويحللها ويعطي صاحبها النتيجة، حيث يتحقق ويفحص شكل وأبعاد الشامات ويصنف مدى دقة خطورة الحالة.

وفي حالة حصول المريض على مضاعفات عالي الخطورة لدرجة الإصابة بالسرطان، يتم تنبيهه لضرورة التوجه لطبيب أمراض
جلدية خلال 48 ساعة، وقال جيسون إنه لم يفكر في الذهاب الى الطبيب إلا بعد أن أخبره التطبيق.
أكتشف الشاب الربرطاني مرض السرطان عن طريق تطبيق لم يخطر على باله ان التطبيق ساهم في الكشف عن مرضه.




وجرى جيسون لعملية جراحية لإزالة الشامة واستغرقت 40 دقيقة ، وبعد تحليلها تم الاتصال به وإخباره أنه مصاب بسرطان الجلد
من الدرجة الأولى، وأنه بإزالة الشامة التي كانت عبارة عن ورم ميلاني، لم ينتشر المرض في بقية جسده، وأن الآثر السلبي جراء هذا
سيكون الندبة التي خلفتها الجراحة على ذراعه الأيسر.





ويركض الآن جيسون على سرد تجربته بهدف المساهمة في نشر الوعي اللازم حول التأثير المميت لأمراض سرطان الجلد وخاصة بين الشباب.



هل اعجبك الموضوع :

تعليقات